اتحاد المسيحيين المغاربة يرفض إساءة فرنسا للإسلام والأديان

المغرب
دينبريس26 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
اتحاد المسيحيين المغاربة يرفض إساءة فرنسا للإسلام والأديان
رابط مختصر

أعلن إتحاد المسيحيين المغاربة بكل مكوناته وعلى رأسهم القس “أدم الرباطي” رفض الإساءة الفرنسية بحق الإسلام والأديان.

وقال الاتحاد في بيان له اليوم، حمل توقيع مؤسس ومسؤول أدم الرباطي: “نعلن ونسجل اعتراضنا رسميا واستنكارنا لما صدر بحق اخواتنا المسلمين من فرنسا سواء تصريحات الرئيس الفرنسى ماكرون ضد الإسلام أو العبث بالأديان وإهانة الرسل والأنبياء برسوم كاريكاترية ساخرة”.

وأضاف البيان: “ما لا نقبلة على أنفسنا لا نقبلة على غيرنا ولا نقبل استفزاز مشاعر الآخرين”.

وقال إن “كل الأديان والأنبياء والرسل خط أحمر غير قابل وغير مطروح للنقاش”، مضيفا “ما لا نقبلة على المسيحية ويثير غضبنا لا نقبله على الإسلام ومرفوض نهائيا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.